بلدية دار النعيم تنظم ورشة تكوينية لصالح المكونين

خميس, 2021-07-29 19:21

نواكشوط (صحيفة العلاقات الإلكترونية) نظمت بلدية دار النعيم اليوم الخميس بمقر البلدية تحت إشراف مدير ديوان والى انواكشوط الشمالية السيد الشيخانى ولد إبوه وحاكم مقاطعة دار النعيم والسلطات الأمنية ورشة تكوينية بالتشارك مع منظمة اليونيسيف لصالح مكونين حول منهجية الاستراتيجية الجديدة المتعلقة بتخصصات مركز أنشطة الفتيات التابع للبلدية.

وأوضح عمدة البلدية السيد أمم ولد القطب ولد أمم في كلمة بالمناسبة أن هذه الورشة تستهدف تطوير قدرات الأطر المكونين في مركز أنشطة الفتيات بالشراكة مع منظمة اليونيسيف والشبكة الوطنية للجمعيات الشبابية.

وأضاف أن هذه الورشة تلخص الأهمية الكبيرة التي توليها البلدية لتطوير وترقية نشاطات المركز، مشيرا إلى أن أنشطته تشكل حاضنة تربوية آمنة وزاخرة بالبرامج والفعاليات المتنوعة التى تستهدف هذه الفئة من الشباب.

وأشار إلى أن المركز حقق إنجازا هاما تمثل في تكوين وإعداد 1400 من الفتيات تمكن من اكتساب مهارات ستساعدهن على الولوج إلى سوق العمل.

من جهته أعرب رئيس مركز أنشطة الفتيات السيد حم ولد الصوفي عن شكره للبلدية ومنظمة اليونيسيف على ما قدموه من خدمة لهذا المركز، مؤكدا أن شبكته تسعى إلى خلق وعي عام لدى الشباب بالمرجعية الثقافية من خلال ما تقوم به من تكوين على كافة المهن.

وبدورها عبرت الممثلة المساعدة لمنظمة اليونيسيف السيدة جديث لفي عن سعادتها بحضور هذا اللقاء وملاحظة التقدم الكبير للأطراف المشاركة في إطار هذا المشروع لصالح شباب دار النعيم الذى يرمى إلى رفع بعض العراقيل الاجتماعية والثقافية ويوفر الاستفادة التقنية والتكوين للمستهدفين فيه.

جرى الحفل بحضور المديرة الجهوية للعمل الاجتماعي والطفولة والأسرة السيدة صفية بنت محمد محمود وبعض العمد المساعدين للبلدية وجمهور من المهتمين.